أنت هنا

أنت هنا

تولّي المسؤولية

أرادت إلها أن تصبح طبيبةً، لكنها لم تستطع تحمل مصاريف الكلية، لذلك، درست لتصبح ممرضة. وبفضل كفاءتها، تولّت بسرعة مديرة أحد أقسام التمريض بمستشفى فايز آباد، حيث أصبحت مسؤولة عن تحديد ساعات العمل لجميع الممرضات في المستشفى والإشراف عليهم، إضافةً إلى أنها أصبحت المعيل الأساسي في عائلتها. وتقول إنها سعيدةٌ  حالياً لاختيار دراسة التمريض على الطب، لأن ذلك يُمكّنها من التفاعل مع المرضى بشكل إنساني أكثر.