أنت هنا

أنت هنا

  • منذ عام 2006، استثمر المعهد الطبي الفرنسي للأمهات والأطفال في كابول أكثر من 16 مليون دولار أمريكي في برنامج رعاية المرضى، ما أدى إلى تغيير نوعية حياة أكثر من 200 ألف مريض في جميع المقاطعات الأربع والثلاثين في أفغانستان.
    AKDN
المعهد الطبي الفرنسي للأمهات والأطفال
شراكة بين المعهد الطبي الفرنسي للأمهات والأطفال ووزارة الصحة العامة ومنظمة الصحة العالمية لتحسين تقديم الرعاية الصحية في أفغانستان

تُظهر الإحصاءات المتعلقة بالواقع الصحي في أفغانستان صورةً قاتمةً، حيث يموت طفلٌ واحدٌ من بين كل عشرة أطفال قبل بلوغ سن الخامسة، فضلاً عن وفاة امرأة كل ساعتين لأسباب تتعلق بالحمل. وفي بعض المناطق، يوجد طبيبٌ واحد لكل 50 ألف شخص، في حين أن بعض المناطق الكبيرة لا يوجد فيها أيُّ طبيبٌ.

aku-afghanistan-fmic-moph_minister_dr_osmani_with_akdn_diplomatic_rep_and_others_pc_abdullah_abe-r.jpg

معالي وزير الصحة العامة الدكتور عثماني يتبادل وجهات النظر مع سعادة شهرزاد هيرجي، الممثلة الدبلوماسية لشبكة الآغا خان للتنمية، وبحضور الرئيس التنفيذي للمعهد الطبي الفرنسي للأمهات والأطفال السيد عزيز جان وبعضٍ من كبار الشخصيات.
Copyright: 
AKDN / Abdullah Abed
لتحسين تقديم الرعاية الصحية في أفغانستان، قام ممثلون رفيعو المستوى من وزارة الصحة العامة ومنظمة الصحة العالمية بزيارةٍ للمعهد الطبي الفرنسي للأمهات والأطفال في سبتمبر 2020. يُعد المعهد مستشفىً تعليمي غير حكومي من المستوى الثالث، ويتم الإشراف على عمله من خلال شراكة رباعية مبتكرة بين حكومة أفغانستان، وحكومة فرنسا، وشبكة الآغا خان للتنمية، ومنظمة "سلسلة الأمل" الفرنسية غير الحكومية، في حين تتولى جامعة الآغا خان مسؤولية إدارته.

وشملت الجولة التي تم إجراؤها على مرافق المعهد الطبي الفرنسي للأمهات والأطفال مركز علاج المصابين بفيروس كوفيد-19، الذي تم إنشاؤه عندما كانت الجائحة في ذروتها في المنطقة، حيث تم تحويل المبنى، الذي كان يُستخدم للأغراض الأكاديمية، إلى منشأة لتقديم العلاج للمصابين بفيروس كوفيد-19 من أجل ضمان بقاء المستشفى الرئيسي ملاذاً آمناً للمرضى بشكل عام.

وشملت الجولة أيضاً زيارةً لمركز اختبار جائحة كوفيد-19، الذي كان أول مرفق غير حكومي مخصص للاختبار يتم اعتماده في أفغانستان (تم إنشاؤه بالشراكة مع وزارة الصحة العامة ومنظمة الصحة العالمية والمعهد الطبي الفرنسي للأمهات والأطفال). كما تم القيام بجولة في مبنى المستشفى الرئيسي، بما في ذلك قسم الحالات الطارئة، والأشعة، والمختبر، والعيادات الخارجية، ووحدة رعاية الأطفال حديثي الولادة، وقسم المرضى الداخليين، وجناح المرضى البالغين، وجناح الأمهات، ووحدة العناية المركّزة، ومختبر القسطرة. كما تضمنت الجولة زيارةً لمناطق تقديم الخدمات الفنية والدعم مثل الصيدلية، والكافيتريا، والمطبخ، وقسم غسيل الملابس والمستودع.

وقد ضم وفد وزارة الصحة العامة معالي الدكتور جواد عثماني وزير الصحة العامة، والدكتور زملامي معصوم، مستشار النائب الأول للرئيس، والدكتور عبد الله فهيم، كبير مستشاري وزير الصحة العامة، والدكتور محب الله زير، المدير العام للطب العلاجي، والدكتور وفا رئيس مشروع العناية المركّزة، والدكتور أحمدزاي مدير التخطيط والتشريع، إضافةً لفريق يضم حوالي 20 خبيراً ومستشاراً من وزارة الصحة العامة.

ضم وفد منظمة الصحة العالمية الدكتور ريتشارد برينان، مدير قسم الطوارئ في منظمة الصحة العالمية من المكتب الإقليمي في القاهرة، والدكتور ريك بيبيركورن، ممثل منظمة الصحة العالمية في أفغانستان، والدكتور ديفيد لاي، منسق المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية. في حين قام بمرافقة الضيوف سعادة شهرزاد هيرجي، الممثلة الدبلوماسية لشبكة الآغا خان للتنمية في أفغانستان، ومدير مجلس إدارة المعهد الطبي الفرنسي للأمهات والأطفال والرئيس التنفيذي، السيد عزيز جان، وممثلون عن الإدارة العليا لشبكة الآغا خان للتنمية وعن المعهد الطبي الفرنسي للأمهات والأطفال.

aku-afghanistan-fmic-group_photo_of_delegation_from_moph_who_with_akdn_fmic_leadership_pc_abdulla-r.jpg

معالي وزير الصحة العامة الدكتور عثماني مع وفد من وزارة الصحة العامة، ومنظمة الصحة العالمية، وقيادة شبكة الآغا خان للتنمية، والمعهد الطبي الفرنسي للأمهات والأطفال.
Copyright: 
AKDN / Abdullah Abed