أيضاً متوفر باللغة

أنت هنا

أنت هنا

  • زهين بيك كولنبيكوف، أحد الباحثين المستفيدين من برنامج تطوير أعضاء الهيئات التعليمية في آسيا الوسطى، يقوم بدراسة عينات ترابية لتحديد تشتت النويدات المشعة من مخلفات مناجم اليورانيوم في قيرغيزستان، وذلك في إطار أطروحة الدراسات العليا الخاصة به في جامعة "بيرغ أكاديمي" التقنية في مدينة فرابيرغ الألمانية.
    UCA
تنمية قدرات أعضاء الهيئات التعليمية

تم تأسيس برنامج تنمية قدرات أعضاء الهيئات التعليمية في آسيا الوسطى في عام 2008 بهدف تكوين كادر استثنائي من أكاديميي منطقة آسيا الوسطى يتمتع بخبرة وشهاداتٍ دولية معترف بها، حيث سيقوم هؤلاء الأكاديميون بتقديم البرامج التدريسية والبحثية الخاصة بجامعة آسيا الوسطى.

وفي إطار برنامج تنمية قدرات أعضاء الهيئات التعليمية في آسيا الوسطى، حصل 43 باحثاً من أبناء آسيا الوسطى على الدعم للحصول على درجات علمية متقدمة في جامعات آسيا، وأوروبا وأمريكا الشمالية، على أن يعمل هؤلاء لدى تخرجهم كأعضاءٍ في الهيئة التعليمية للجامعة لمدة خمسة أعوام على الأقل بمجرد عمل البرامج الأكاديمية بشكلٍ كامل. وعاد الخريج الأول من البرنامج الى جامعة آسيا الوسطى في عام 2012، لتبدأ بذلك المرحلة الثانية من البرنامج؛ والتي تتمثل في دمج الزملاء الخريجين من البرنامج فيما تقوم به جامعة آسيا الوسطى من عمليات.

لمعرفة المزيد عن زملاء برنامج تنمية قدرات أعضاء الهيئات التعليمية في آسيا الوسطى، يرجى النقر هنا.