أيضاً متوفر باللغة

أنت هنا

أنت هنا

  • قام مجموعة من طلاب معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا برحلة ميدانية إلى قصر الحمراء ضمن جدول أعمال برنامج أستوديو الربيع 15 للتصميم.
    AKPIA@MIT
  • لوحة الشاه طهماسب (هوتون)، شاهنامه، فردوسي (فنان إيراني)، 1525 – 1530، مصنوعة من الحبر والذهب والألوان المائية الكامدة وورقة.
    Harvard Fine Arts Library
  • قام مجموعة من طلاب معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا برحلة إلى متحف بوسطن للفنون الجميلة برفقة ناصر الرباط (أستاذ الآغا خان للعمارة الإسلامية) في خريف عام 2021.
    AKPIA@MIT
  • قام مجموعة من طلاب معهد ماساتشوستس للكنولوجيا برحلة إلى مقبرة همايون خلال ورشة عمل حول الحفاظ على التراث في نيودلهي بالهند.
    AKTC India
  • محاضرة ألقتها إيرين ثومبسون في برنامج الآغا خان للعمارة الإسلامية بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا حول أخلاقيات إعادة البناء ثلاثي الأبعاد للتراث شرق الأوسطي.
    AKPIA
برنامج الآغا خان للعمارة الإسلامية

يختص برنامج الآغا خان للعمارة الإسلامية، الذي يتخذ من جامعة هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا مقراً له، بدراسة الفن والعمارة الإسلامية، والعمران، وتصميم المناظر الطبيعية، والحفاظ على المواقع وتطبيق تلك المعرفة في مشاريع التصميم المعاصرة. تكمن أهداف البرنامج في الارتقاء بتعليم الفن والعمارة الإسلامية؛ فضلاً عن تعزيز التميّز في البحوث المتقدمة؛ وتعزيز فهم العمارة الإسلامية والتوسع العمراني والثقافة البصرية الإسلامية في ضوء القضايا النظرية والتاريخية والنقدية والتنموية المعاصرة؛ وتعزيز معرفة التراث الثقافي الإسلامي.

تتمثل مهمة برنامج الآغا خان للعمارة الإسلامية (AKPIA) بوصفه مركزاً للتميز في تاريخ ونظريات وممارسات العمارة الإسلامية بجامعة هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في تثقيف المهندسين المعماريين والمخططين والمدرسين والباحثين، الذين يمكنهم المساهمة بشكل مباشر في تلبية احتياجات المباني والتصاميم في المجتمعات الإسلامية في الوقت الراهن. كما يقوم البرنامج عبر ما يقدمه من تعليم ومنح دراسية بزيادة الاهتمام الودّي بين الثقافات حول الفنون والثقافة الإسلامية. يُذكر أنه عند إطلاق البرنامج، قال سمو الآغا خان: "اخترتُ اثنتين من أبرز كليات العمارة في أمريكا: جامعة هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وقمت بإنشاء برنامج للعمارة الإسلامية. لن يقوم هذا البرنامج باستخدام الموارد الفكرية الهائلة لتلك الجهتين بما يعود بالفائدة على العلماء الساعين لفهم العمارة الإسلامية فحسب، بل إنه سيعمل أيضاً على تعميم هذه الخبرة بين الطلاب والمعلمين والجامعات في الدول الإسلامية والغربية".

قام البرنامج حتى الآن بتخريج ما يزيد عن 100 متخصص من جميع أنحاء العالم الإسلامي. دعمت المِنح تشغيل المجموعات النصية والبصرية لجامعة هارفارد حول تاريخ الفن الإسلامي والهندسة المعمارية، كما أنها أتاحت لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا تطوير تشكيلة بصرية ومرجعية استثنائية حول فن العمارة في العالم الإسلامي في القرن العشرين. قام البرنامج أيضاً بنشر "مقرنص: تقرير سنوي عن الثقافة البصرية في العالم الإسلامي"، والتي تم إنتاجها منذ عام 1983 من خلال مكتب البرنامج بجامعة هارفارد، علماً بأنه تم نشر هذه المجموعة أيضاً عبر مطبعة بريل بمدينة لايدن الهولندية.

يتواجد حالياً أربعة من أساتذة الآغا خان (اثنان في جامعة هارفارد واثنان في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا)، إضافةً لوجود مركزين للتوثيق. كما يعمل البرنامج على توفير التمويلات للمحاضرات والمؤتمرات، إضافةً للطلاب، بما في ذلك طلاب مرحلة ما بعد الدكتوراه.

لمزيد من المعلومات، يرجى الإطلاع على:

· برنامج الآغا خان للعمارة الإسلامية في ماساتشوستس للتكنولوجيا

· برنامج الآغا خان للعمارة الإسلامية في جامعة هارفارد