أنت هنا

أنت هنا

المياه النظيفة في باكستان

يفتقر أكثر من نصف السكان في جميع أنحاء باكستان إلى الوصول للمياه النقية النظيفة، وليس لديهم أي خيار سوى استهلاك المياه من أي مصدر متوفر في قراهم، بغض النظر عن جودة المياه. لذلك تقوم وكالة الآغا خان للسكن بتقديم المساعدة للمجتمعات من خلال تحديد مصادر المياه في القرية، واختبار جودة المياه من خلال خبرتها الفنية، فضلاً عن تطوير البنية التحتية للمياه، وبناء خزانات للمياه، وتزويد كل أسرة بحنفية (صنبور) للمياه في منازلها. يحصل حالياً أكثر من 500 ألف شخص في جميع أنحاء باكستان على مياه الشرب الآمنة في منازلهم من خلال الجهود التي قامت بها وكالة الآغا خان للسكن.

يناقش معرض الصور هذا البنية التحتية الحالية، والتي تعتمد على نحو كبير على نظام القناة الذي يوفر المياه من الجداول للطهي والاحتياجات المنزلية والري، فضلاً عما تقوم به وكالة الآغا خان للسكن من أعمال لتحسين نوعية حياة القرويين الذين اعتادوا على مصادر المياه غير النظيفة.

بدأ البرنامج الرائد لوكالة الآغا خان للسكن، برنامج تمديد شبكات المياه والصرف الصحي، في عام 1997 بهدف توفير خدمات البنية التحتية المتكاملة لإمدادات المياه للمجتمعات المحلية مع تقديم المساعدة للحد من الأمراض المنقولة عبر المياه من خلال تحسين ممارسات النظافة والصرف الصحي. يُعدّ تطوير قدرة المجتمع في تصميم وصيانة هذه الخدمات عنصراً أساسياً في نهج برنامج تمديد شبكات المياه والصرف الصحي المتكامل، وتقع أيضاً على عاتق المجتمعات مسؤولية تشغيل النظام وصيانته، والمساهمة في تمويل رواتب المُشغّلين، ومراقبي الصحة من أبناء المجتمع، فضلاً عن تأمين قطع الغيار.

حصل نموذج برنامج تمديد شبكات المياه والصرف الصحي التابع لوكالة الآغا خان للسكن على عدد من الجوائز، ومنها جائزة دبي الدولية لأفضل الممارسات، والتي حصل عليها نتيجةً لما حققه من آثار ملموسة على صعيد الأفكار، والمهارات، والعمليات، والمعرفة أو الخبرة، والتكنولوجيا، فضلاً عن التغييرات التي أجراها في مجال السياسات أو الممارسات، واستدامة النقل كجزء من عملية مستمرة للتعلم والتغيير".