أنت هنا

akf-tajikistan-46058257525_f694cf0d22_k.jpg

بما أن النهر الذي يمر بمنطقة دارفز في طاجيكستان يشكّل الحدود مع أفغانستان، أصبح من الواضح أن الطاقة الكهرومائية الصغيرة يمكن أن تلعب دوراً مهماً في أمن الطاقة. دعت حكومة أفغانستان شركة بامير للطاقة لتكرار نموذجها، ما مكّن 1.5 مليون شخص في شمالي أفغانستان من الحصول على الكهرباء والدفء، إضافةً إلى إجراء دراسة للجدوى في باكستان.
Copyright: 
AKDN / Christopher Wilton-Steer