أنت هنا

أنت هنا

  • سمو الآغا خان يرحب بنائبة الأمين العام للأمم المتحدة أمينة ج. محمد على المنصة لإلقاء محاضرة التعددية السنوية.
    AKDN / Antonio Pedrosa
  • نائبة الأمين العام للأمم المتحدة أمينة ج. محمد تلقي محاضرة التعددية السنوية.
    AKDN / Antonio Pedrosa
  • تشارك نائبة الأمين العام للأمم المتحدة أمينة ج. محمد في حوار مع الصحفي ومدير قسم الأخبار في مجموعة إيمبريسا الإعلامية في البرتغال ريكاردو كوستا.
    AKDN / Antonio Pedrosa
  • تلقي سعادة أدريان كلاركسون، عضو مجلس الإدارة في المركز العالمي للتعددية، ملاحظات ختامية وتقدم شهادة تقدير لنائبة الأمين العام للأمم المتحدة، أمينة ج. محمد التي ألقت محاضرة التعددية السنوية لعام 2019.
    AKDN / Sergio Garcia
  • يلقي سمو الآغا خان، رئيس مجلس إدارة المركز العالمي للتعددية، ملاحظات تمهيدية خلال محاضرة التعددية السنوية لعام 2019.
    AKDN / Sergio Garcia
محاضرة التعددية السنوية في المركز العالمي للتعددية 2019

لشبونة، البرتغال، 11 يونيو 2019 - خلال إلقائها محاضرة التعددية السنوية السابعة، تناولت نائبة الأمين العام للأمم المتحدة أمينة ج. محمد الروابط بين التعددية والتنمية، وسلّطت الضوء على المخاطر الناجمة عن تزايد عدم المساواة.

وأشارت بقولها: "وصل الشعور بعدم المساواة إلى مستويات غير عادية، وهو يزداد سواء داخل البلدان أو فيما بينها. وبعد عقد من تراجع هذا الأمر، بدأ عدد الأشخاص الذين يتضورون جوعاً بالازدياد مرةً أخرى في عالمنا في الآونة الأخيرة، رغم وفرة الغذاء للجميع".

يشار أن السيدة محمد كانت واحدة من مهندسي خطة التنمية المستدامة لعام 2030، التي تتضمن مجموعة طموحة تتكون من 17 هدفاً تنموياً اعتمدها أعضاء الأمم المتحدة بالإجماع عام 2015. وأثناء تأكيدها على طبيعة الأهداف المترابطة، وعزمها على تقديم الفائدة لجميع أعضاء المجتمع، وجهت الدعوة للقادة لمعالجة "الفجوة الحاصلة بين الأقوال والأفعال؛ بين المثل العليا للتعددية والسياسات والإستراتيجيات التي ستمكننا من جني ثمارها في حياتنا اليومية".