أنت هنا

أنت هنا

  • أثّرت الانهيارات الأرضية والفيضانات على العديد من المناطق في طاجيكستان، بما في ذلك المناطق الواقعة بالقرب من دارفاز. إضافةً إلى مساعدة القرويين على تحديد أماكن إقامة منازلهم بعيداً عن الخطر وتصميم مساكن بأسعار معقولة في حال حدوث الكوارث، تساعد وكالة الآغا خان للسكن في تدريب فنيي الطوارئ على اكتشاف العلامات التي تُنذر بحدوث الكوارث الوشيكة.
    AKDN / Christopher Wilton-Steer
  • تؤثر الفيضانات الناجمة عن الانزلاقات الطينية بالقرب من خوروغ، طاجيكستان، على العديد من جوانب حياة القرية، ومن ضمنها إمدادات شبكات الكهرباء والنقل. بعد هذا الفيضان الذي حدث عام 2015، قامت شركة بامير (شركة الطاقة المحلية) بتركيب خطوط نقل جديدة في أعلى الجانب الجبلي.
    AKDN / Christopher Wilton-Steer
تحدٍ يتمثل في تصميم منازل تتسم بالمرونة في جنيف، سويسرا

جنيف، سويسرا، 13 أيار (مايو) 2019 – دخلت وكالة الآغا خان للسكن في شراكةٍ بقيادة البنك الدولي لمواجهة تحدٍ يتمثل في "تصميم منازل تتسم بالمرونة"، وذلك ضمن مشروع جماعي يهدف لتصميم منازل تتسع لأسرة واحدة، شريطة أن تتمتع بقدرتها على التكيف مع المناخ، وبتكلفة تقل عن 10 آلاف دولار أمريكي.

على مدار السنوات العشر الماضية، تسببت الكوارث الطبيعية في تشريد نحو 23 مليون شخص، معظمهم من ذوي الدخل المحدود، الأمر الذي شكّل تحدياً لمواجهة التشرد الناجم عن الكوارث الطبيعية في المناطق ذات الدخل المنخفض والمعرضة للكوارث.

نشأ تحدي التصميم عندما قامت وكالة الآغا خان للسكن، باعتبارها عضو في هيئة القضاة في البنك الدولي، بالمساعدة في اختيار الفائزين في فريق التحدي، وذلك بالشراكة مع أكاديمية بيلد والمرفق العالمي للحد من الكوارث والتعافي منها، ومؤسسة "إير بنب" التي تهتم بتأمين أماكن السكن، وبرنامج الأمم المتحدة للسكن. وقد شارك أكثر من 3225 مهنياً من أكثر من 160 دولة في هذا التحدي.