أيضاً متوفر باللغة

أنت هنا

أنت هنا

  • يقوم الطلاب والآباء والأمهات بحضور فعاليات يوم الأبواب المفتوحة في كلية التعليم المهني والمستمر في بيشكيك، جمهورية قيرغيزستان.
    UCA
  • كلية التعليم المهني والمستمر في ميدنة تيكيلي الكازاخية (جامعة آسيا الوسطى).
    UCA
  • كلية التعليم المهني والمستمر في مدينة نارين القيرغيزية (جامعة آسيا الوسطى).
    UCA
  • طلاب برنامج التدريب التعليم الفني والمهني في كلية التعليم المهني والمستمر يخضعون للتدريب في خوروغ الطاجيكية.
    AKDN / Mikhail Romanyuk
  • كلية التعليم المهني والمستمر في مدينة خوروغ الطاجيكية.
    UCA
كلية التعليم المهني والمستمر

تساعد جامعة آسيا الوسطى على توسيع نطاق الفرص الأكاديمية والاقتصادية للشباب والمهنين من أبناء منطقة آسيا الوسطى.

كلية التعليم المهني والمستمر

تعد كلية التعليم المهني والمستمر من الجهات الرائدة في توفير التعليم ما بعد الثانوي والدورات التعليمية القصيرة ضمن منطقة آسيا الوسطى، وبما يكفل تزويد الشباب والكبار بالمؤهلات المهنية والحرفية التي تحسّن من فرص العمل وتوليد الدخل. ويجري تقديم برامج كلية التعليم المهني والمستمر في 12 مركزاً تعليمياً في كلٍ من كازاخستان، وقرغيزستان، وطاجيكستان، بما في ذلك ستة مراكز تعليمية تعمل عبر الأقمار الصناعية في أفغانستان. وتقدم الكلية 450 وحدة في سبع مناطق تعليمية، حيث يتم تقديمها كبرامج مخصصة للمكونات المستهدفة.

وقامت كلية التعليم المهني والمستمر منذ عام 2006 بتدريب ما يزيد عن 103 آلاف متعلم على المهارات المهنية والحرفية التي تم تحديدها بحسب الأكثر طلباً، بما في ذلك اللغة الإنكليزية، والمحاسبة، وتكنولوجيا المعلومات وريادة الأعمال. وزادت حصة النساء عن نصف هؤلاء المتعلمين، علماً بأن أعمار ثلاثة أرباع هؤلاء المتعلمين لا تزيد عن 25 عاماً. كما تعد الكلية من الجهات الرائدة في توفير الأدب التربوي، حيث قامت بنشر ما يزيد عن 300 من الكتب المدرسية دعماً لبرامجها.

ويجري تقييم جميع برامج شهادات كلية التعليم المهني والمستمر على المستوى الدولي، بالتزامن مع ضمان الجودة والنزاهة الأكاديمية عبر الاعتماد على نظامٍ من المفتشين الخارجيين. وتتعاون الكلية بصورةٍ متكررة مع الحكومة على مستوى الهيئات الحكومية المحلية والوطنية والعاملة في المقاطعات والأقاليم بهدف توفير التدريب لموظفي الخدمة المدنية.

لمعرفة المزيد عن كلية التعليم المهني والمستمر، يرجى النقر هنا.

مشروع الآغا خان للعلوم الإنسانية

يعمل مشروع الآغا خان للعلوم الإنسانية على تعزيز تنمية التفكير النقدي ومهارات الكتابة الأكاديمية في إطار العلوم الإنسانية متعددة الاختصاصات.

وقام صندوق الآغا خان للثقافة بتأسيس المشروع في عام 1997، لتقوم جامعة آسيا الوسطى بتبنيه في عام 2007. وبات المشروع عقدة تواصلٍ مهمة للجامعة، ولتنمية وتقديم الموارد، وللتدريب والدورات عبر ما يقدمه من مناهج مبتكرة، بالإضافة إلى برامج تنمية قدرات أعضاء الهيئات التعليمية والعلوم الإنسانية باللغة الإنكليزية. كما يساهم المشروع في المناهج الدراسية الأساسية المخصصة للطلاب الجامعيين المسجلين في كلية الفنون والعلوم التابعة للجامعة. ووصل المشروع إلى ما يزيد عن 140 ألف من طلاب المنطقة المسجلين في الجامعات الحكومية، وذلك من خلال تدريب ما يزيد عن 1515 من المدرسين الجامعيين على المنهاج الدراسي الذي يشجع التفكير النقدي والكتابة التحليلية وطرق التدريس التي تتمحور حول الطلاب. ويرتبط المشروع بـ83 من الجامعات والكليات الموجودة في منطقة آسيا الوسطى.

ويقوم برنامج الآغا خان للعلوم الإنسانية بتغيير معالم دراسة العلوم الإنسانية في آسيا الوسطى عبر شبكةٍ متنامية من الجامعات الشريكة في المنطقة. ويتواجد هذا المشروع الإقليمي في جامعة آسيا الوسطى الموجودة في العاصمة الطاجيكية دوشانبي، وهو يحظى بشراكاتٍ وبرامج في الدول الثلاث المؤسسة لجامعة آسيا الوسطى.

لمعرفة المزيد عن برنامج الآغا خان للعلوم الإنسانية، يرجى النقر هنا.