أنت هنا

أنت هنا

  • يُعتبر تقديم التعليم الثانوي حلماً طال انتظاره بالنسبة للمجتمع المدرسي، فهو يُمكّن الطلاب من إكمال تعليمهم في بلدتهم (التُقطت الصورة قبل جائحة كوفيد-19).
    AKES
مؤسسة الآغا خان للخدمات التعليمية
مدرسة الآغا خان في موندرا تضيف الصفين 11 و 12

يواجه العديد من الطلاب في المناطق الريفية في الهند خياراً صعباً بعد الصف العاشر، حيث يتوجب عليهم ترك منازلهم وأُسرهم والتوجه نحو المراكز الحضرية الكبيرة، والتي تبعد مئات الكيلومترات من أجل مواصلة تعليمهم. ورغم أن أولياء الأمور والطلاب لا يفضّلون هذا الخيار بسبب المخاوف المتعلقة بالإقامة والسلامة والسفر، إلا أنه يُعتبر الوسيلة الوحيدة للوصول إلى الصفوف الثانوية العليا 11 و12.

قامت مدرسة الآغا خان في موندرا، وفي خطوةٍ تهدف لمواجهة هذا التحدي وزيادة الفرص التعليمية بالقرب من المنزل في ولاية غوجارات، بالانتساب إلى المجلس المركزي للتعليم الثانوي في أكتوبر 2020 لتقديم الصفين 11 و12. لهذا، لم يعد يتوجب على الطلاب التوجّه نحو المدن البعيدة مثل أحمد أباد أو بارودا أو راجكوت، حيث أصبح بإمكانهم الانتقال بسلاسةٍ من مرحلة ما قبل المدرسة وصولاً للمرحلة الثانوية العليا في بلدتهم.

يُذكر أن المدرسة تعود بجذورها إلى عام 1905 كمدرسة ابتدائية متوسطة تابعة لمجلس ولاية غوجارات، وهي تتمتع بتاريخ طويل وغني ومليء بقصص النجاح والتقدم والتميّز والإلهام. تفتخر المدرسة بتقديم تعليم شامل يتجاوز الفصول الدراسية.

تحوّلت المدرسة خلال رحلتها إلى مدرسة متوسطة تهتم بتدريس باللغة الإنجليزية، ثم توسعت لتقديم خدماتها لمرحلة ما قبل المدرسة وصولاً للصف العاشر وذلك بما يتماشى مع الاحتياجات الناشئة في ذلك الوقت. كما انتقلت المدرسة من كونها تابعة لمجلس ولاية غوجارات في عام 2018 إلى مدرسة تهتم بتدريس المناهج الوطنية، وقد حققت نتائج ممتازة للمجموعة الأولى في العام التالي. بالإضافة إلى معدل النجاح الذي بلغت نسبته 100%، بلغت نسبة الطلاب المتفوقين 98%، وحصل أكثر من نصف الطلاب على أكثر من 90% في مادة واحدة على الأقل.

فازت المدرسة بأكثر من اثنتي عشرة جائزة، كما قامت جمعية الهند التعليمية في عام 2019 بتصنيف المدرسة بالمرتبة الأولى من بين 1600 مدرسة نتيجةً لاعتمادها على "مبادرة نموذجية لتطوير أعضاء هيئة التدريس". هذا وصنفتها الاستطلاعات الخاصة بـ "تصنيفات مدارس التعليم في العالم بالهند" في عامي 2019-2020 بالمرتبة الثانية "كأفضل مدرسة مختلطة" في منطقة كوتش، بينما حلّت بالمرتبة الأولى في مجال "القيادة الاستثنائية"، إضافةً لحصولها على العديد من الجوائز الأخرى.

كان التوسع إلى الصفين 11 و12 حلماً طال انتظاره بالنسبة للآباء والطلاب والمعلمين وإدارة المدرسة. تفتخر المدرسة بتقديم تجربة تعليمية عالية الجودة تركز على المعرفة والمهارات والمواقف والقيم في القرن الحادي والعشرين من مرحلة ما قبل المدرسة وصولاً للصف الثاني عشر (K-12)، إضافةً إلى اهتمام المدرسة بإجراء شراكات قوية مع أولياء الأمور.

بدورها وصفت إحدى الأمهات، السيدة بالوالا روخسا يونسباي، المدرسة بقولها: "يتعاون المعلمون والآباء في كافة الأمور المتعلقة بتعليم الأطفال، حيث يهتم المعلمون والإدارة برعاية الطلاب ويتعاملون باحترام شديد مع أولياء الأمور".

من جانبه، قال السيد كريشان ياداف، مدرّس مادة الاقتصاد: "سيتمكن الطلاب من خلال تقديم فصول ثانوية عليا من تجربة التعليم الجيد، مع التركيز على التحصيل الأكاديمي العالي واكتساب مهارات القرن الحادي والعشرين، والتي من شأنها تطوير قادة المستقبل".

akes-india-2018-19_aksm_maths_lab_activities_3-r.jpg

تفخر المدرسة بتقديم تجربة تعليمية عالية الجودة تركز على المعرفة والمهارات والمواقف والقيم في القرن الحادي والعشرين من مرحلة ما قبل المدرسة وصولاً للصف الثاني عشر (التُقطت الصورة قبل جائحة كوفيد-19).
Copyright: 
AKES

اقتُبس هذا النص من مقال نُشر على موقع مدارس الآغا خان على الإنترنت.