أنت هنا

أنت هنا

  • تقدم جامعة آسيا الوسطى الأدوية والمستلزمات ذات الصلة إلى المستشفى الإقليمي المركزي في خوروغ، طاجيكستان.
    UCA
شبكة الآغا خان للتنمية
استجابة شبكة الآغا خان للتنمية خلال جائحة كوفيد-19

لا تزال شبكة الآغا خان للتنمية ملتزمة بالبلدان والمجتمعات التي تعمل فيها لمواجهة أزمة كوفيد-19. وقد عملت العديد من وكالات الشبكة، خلال تتبعها انتشار الجائحة على المستوى المحلي والعالمي في شهري فبراير ومارس، مثل مؤسسة الآغا خان للخدمات الصحية، وجامعة الآغا خان، ومؤسسة الآغا خان مع وزارات الصحة الوطنية على تقديم المساعدة في رفع مستوى تمويل خطط الاستعداد والتأهب لمواجهة جائحة كوفيد-19 الخاصة بكل بلد، وتمثلت الأولوية في تعزيز قدرات التشخيص والرعاية الحكومية، وتأمين أجهزة الاختبار والمواد المطلوبة جداً.

وبحلول منتصف شهر مارس، تم تشكيل فريق عمل تابع لشبكة الآغا خان للتنمية لمواجهة جائحة كوفيد-19، وتقديم استجابة كبيرة للجائحة من خلال كافة الوكالات ومقر الإمامة. تراوحت استجابة شبكة الآغا خان للتنمية بدءاً من توفير العاملين الصحيين على الخطوط الأمامية لتقديم العلاج للمرضى، فضلاً عن إجراء اختبار للحالات المشتبه بها، وصولاً لبناء مرافق صحية إضافية لتقديم المشورة للسلطات الوطنية بشأن الاستجابة والاستعداد.

إضافةً إلى تكييف عمليات وبرامج شبكة الآغا خان للتنمية لإكمال الجهود التي تبذلها الحكومات، وضعت الشبكة خططاً تتعلق بالحالات الطارئة في كافة المكاتب القطرية لتكييف الإجراءات التشغيلية المتعلقة بتدابير الحجر الصحي وغيرها من القيود عند الضرورة، والحفاظ على تنفيذ البرنامج قدر الإمكان، فضلاً عن اعتماد نماذج العمل عن بُعد أو نماذج التسليم عن بُعد في حالات الضرورة وعند توفر الإمكانية، إلى جانب الاستعداد لمزيد من فرض القيود على الحركة أو عقد الاجتماعات أو إقامة الأنشطة.

akhs-tanzania-cakhsea_patient_ward_nadeem_kassam-akhd_june20.jpg

ستعمل حكومة تنزانيا على توسيع شراكتها على المدى الطويل مع مؤسسة الآغا خان للخدمات الصحية والوكالة الفرنسية للتنمية من خلال إنشاء وحداتٍ لتقديم العلاج للأمراض المعدية في دار السلام وموانزا.
Copyright: 
AKHS
كما استخدمت شبكة الآغا خان للتنمية شبكات الدول الموجودة للمساعدة في الحد من انتشار فيروس كوفيد-19 من خلال تلبية احتياجات المجتمع، بما في ذلك دعم السياسات العامة المتعلقة بالعزل الذاتي والحجر الصحي، وتطوير وإدخال مجموعة من البروتوكولات تؤمن الوقاية، الاحتواء، الرعاية، المراقبة، فضلاً عن الإبلاغ عن الحالات المشتبه بها. وكان ثمة تركيز خاص على معالجة القضايا المتعلقة بالرفاه الاقتصادي والتماسك الاجتماعي.

akah-pakistan-02-_side_view_of_rrf_at_gmc_along_with_washrooms_built-r.jpg

منظر من الخارج لمركز الاستجابة السريعة لفيروس كوفيد-19 في غيلغيت، باكستان، حيث تم بناء المركز في تسعة أيام باستخدام مواد مسبقة الصنع.
Copyright: 
AKAH

اعتمد فريق العمل التابع لشبكة الآغا خان للتنمية خلال مواجهة جائحة كوفيد-19 على ثلاث ركائز في عمله:

1. إبطاء والحد من انتقال الفيروس، ومنع تفشي المرض، وتأخير وكبح الانتشار (منع حدوث حالات عدوى جديدة "تسطيح المنحنى")

2. توفير الرعاية المثلى لكافة المرضى، ولا سيّما للمرضى المصابين بأمراض بالغة وخطيرة.

3. التقليل من تأثير الجائحة على المجتمعات والفئات الضعيفة وعلى تقديم الخدمات الاجتماعية والنشاطات الاقتصادية.

الركيزة الأولى: إبطاء والحد من انتقال الفيروس، ومنع تفشي المرض، وتأخير وكبح الانتشار.

تضمنت الأعمال الفورية زيادة الوعي العام حول جائحة كوفيد-19، واتخاذ إجراءات رئيسية لمنع انتشاره، مثل نشر الرسائل الحكومية عبر كافة المنصات المتاحة، وتحديد الثغرات في الرسائل والمواد وضرورة معالجتها، فضلاً عن إطلاق حملات لتحسين الوعي بأهمية التباعد الجسدي. يُعد التوجيه والإشراف على الإجراءات المجتمعية لحماية الأشخاص الأكثر عرضةً لخطر الإصابة بأمراض خطيرة، مثل كبار السن والنساء والأشخاص الذين يعانون من حالات مزمنة، أمراً مهماً على نحو خاص. وبالنظر إلى المناطق الجغرافية التي تعمل فيها شبكة الآغا خان للتنمية، ركّزت الكثير من الحملات على الوصول إلى المجتمعات والأفراد غير المتصلين بشبكة الإنترنت أو الذين يعيشون في مناطق جغرافية يصعب الوصول إليها.

akf-egypt-copy_of_muo_1876-ok-r.jpg

كجزء من جهودها الرامية لزيادة الوعي بفيروس كوفيد-19 بين المجتمعات المحرومة والمهمّشة في أسوان، مصر، أطلقت مؤسسة أم حبيبة التابعة لمؤسسة الآغا خان برامج إذاعية، وعلّقت ملصقات لزيادة الوعي في القرى، فضلاً عن توزيع كتب تلوين تبرعت بها منظمة اليونيسف.
Copyright: 
AKDN
ومن الأمثلة عن هذه الرسائل:

. وكالات شبكة الآغا خان للتنمية تتعاون معاً لمواجهة وباء كوفيد-19

. نشرة شبكة الآغا خان للتنمية الخاصة بفيروس كوفيد- 19

. شبكة الآغا خان للتنمية والأسئلة المتداولة حول جائحة كوفيد-19

. كمامات مخصصة للاستعمال لمرة واحدة وصناعة يدوية

بعد التركيز على الحاجة العاجلة لنشر وزيادة الوعي على المستوى العام، تحوّل التركيز إلى الأفراد والمجتمعات، الذين حصلوا على أدوات ومعدات بهدف التقليل من نسبة الضغوط على الأنظمة الصحية. وشمل ذلك تطوير وتوسيع نطاق تقديم الخدمات، فضلاً عن تسهيل الحصول على الاستشارات المتعلقة بالمخاوف الصحية غير المرتبطة بكوفيد-19، إضافةً إلى توفير أدوات التقييم الذاتي لاتخاذ قرارات بشأن طلب الرعاية لمعالجة الأعراض المرتبطة بفيروس كوفيد-19.

تضمنت هذه الأدوات والموارد:

. إطلاق تطبيق على الهاتف المحمول للتقييم الذاتي حول الإصابة بالفيروس التاجي في باكستان

. ترجمة المعلومات المتعلقة بالفيروس التاجي لتطّلع عليها مجتمعات المهاجرين في لشبونة

. استخدام الرسومات الجدارية لرفع مستوى الوعي بفيروس كوفيد-19 في كينيا

عندما أصبح من الواضح أن حالة عدم اليقين والخوف والتوتر جراء الجائحة تتطلب زيادةً في تقديم الدعم النفسي والاجتماعي والتوعية بالصحة العقلية، استجابت وكالات شبكة الآغا خان للتنمية أيضاً عبر القيام بعدة مبادرات، إضافةً إلى القيام بحملات لتحسين معرفة الأفراد والمجتمعات بعلامات الخطر وأنظمة الإحالة ومقدمي الرعاية، في حين عالجت مبادرات أخرى حالات عدم اليقين الناجمة عن الجائحة، فضلاً عن الحاجة لعدم إلقاء اللوم على المجموعات العرقية:

. التعددية والوباء: مبادرة جديدة من المركز العالمي للتعددية

. خريجو أكاديمية الآغا خان في مومباسا، دُفعة عام 2020 يلتقون خلال فعاليات حفل تخرجٍ افتراضي

. مؤسسة الآغا خان تعمل على دعم الصحة العقلية والرفاهية النفسية والاجتماعية خلال تفشي جائحة كوفيد-19

الركيزة الثانية: توفير الرعاية المثلى لكافة المرضى، ولا سيّما للمرضى المصابين بأمراض مزمنة وخطيرة.

تضمن العمل الفوري في الركيزة الثانية تعزيز تدابير الاحتواء في المناطق التي تشهد زيادة في عدد الإصابات، وزيادة توفير الاختبارات. وقد كان كليهما حاسماً فيما يتعلق بالقدرة على توفير فرق استجابة سريعة للاستجابة للمجموعات التي شهدت حالات إصابة كبيرة، فضلاً عن تقديم الدعم للمبادرات الحكومية المتعلقة بالمتابعة والتعقّب، إلى جانب توسيع نطاق الوصول إلى مراكز الاختبار، وضمان الوصول إليها لتتضمن تحديد مناهج اختبار تكون أكثر استدامة، إضافةً إلى إنشاء مراكز استجابة سريعة، وتعزيز القدرة على إدارة النفايات الطبية والتخلص منها بشكل آمن، إلى جانب تحسين مراقبة انتقال الفيروس من خلال الاستفادة من البيانات.

وتشمل الأمثلة:

. المخابر تسرّع من تقديم الخدمات المتعلقة باختبار كوفيد-19 في أفغانستان

. شبكة الآغا خان للتنمية ومؤسسة "المأوى الأفضل" تقومان بإنشاء مراكز استجابة سريعة لجائحة كوفيد-19

. موظفو جامعة آسيا الوسطى يتبرعون بالأدوية لمستشفى خوروغ

وارتبط ذلك بالحاجة إلى تعزيز التدابير لمنع انتشار جائحة كوفيد-19 داخل المرافق الصحية مع تحسين الوصول إلى الخدمات الصحية لمن هم بحاجة للرعاية الطبية. ومن خلال العمل جنباً إلى جنب مع الحكومة، أنشأت مرافق شبكة الآغا خان للتنمية بروتوكولات وقائية مشتركة، وعززت في الوقت نفسه من وصول العاملين في مجال الرعاية الصحية إلى معدات الحماية الشخصية، إضافةً إلى التركيز على ابتكار علاج ميسور التكلفة أو مجاني للأسر الضعيفة، فضلاً عن تبنّي آليات إحالة آمنة، وتأمين وسائل النقل لزيادة السرعة في الحصول على العلاج.

. تعزيز الاستعداد والتأهب عند متطوعي الاستجابة لحالات الطوارئ في طاجيكستان

. مؤسسة الآغا خان للخدمات الصحية تطلق مركز الاستجابة للحالات الطارئة لمرضى كوفيد-19 في بوني، باكستان

. سميرة قباني: الشجاعة والتعاطف على الخطوط الأمامية خلال تفشي وباء كوفيد-19

وتحسباً لحدوث زيادة كبيرة في عدد حالات الإصابة، كان ثمة حاجة كبيرة ومُلحّة لعزل الحالات المصابة، وتطبيق بروتوكولات تتعلق بإدارة تلك الحالات، فضلاً عن تجهيز المرافق وإعداد الموظفين من أجل إجراء تنسيق وثيق فيما بينهم وتقسيمهم إلى مجموعات لإدارة الكوارث، والاستعداد لاستقبال أعداد كبيرة من المرضى ممن يحتاجون لرعاية شديدة وحرجة، إضافةً إلى وضع تقييم لإجراءات التشغيل القياسية باستمرار، والتأكيد على استمرارية عمل المرافق الصحية والشركات لتأمين المخزونات الاحتياطية من خلال شبكة العلاقات مع المورّدين.

. تدريبات على الاستجابة للحالات الطارئة تجاه انتشار الأوبئة في طاجيكستان

. مؤسسة الآغا خان للخدمات الصحية تطلق مركز الاستجابة للحالات الطارئة لمرضى كوفيد-19 في غَرامتشاشما، باكستان

. جامعة آسيا الوسطى توزع 500 سلة إغاثية للسكان الضعفاء في نارين

الركيزة الثالثة: التقليل من تأثير الجائحة على المجتمعات والفئات الضعيفة وعلى تقديم الخدمات الاجتماعية والنشاطات الاقتصادية.

akfed-pakistan-hbl-2020-04-10-15-18-29.jpg

فاز بنك حبيب المحدود، الذي شارك مع الحكومة الباكستانية في "برنامج إحساس للمساعدات الطارئة النقدية" لتقديم الدعم لمن يعتمدون على الأجور اليومية، والعاملين بنظام الأجور بالقطعة خلال جائحة كوفيد-19، بجائزة "يوروموني" في عام 2020 كأفضل بنك في باكستان للعام الثاني على التوالي.
Copyright: 
AKDN
يتضمن العمل الفوري في الركيزة الثالثة الحد من المخاطر، تعزيز المقاومة والمرونة، ضمان استمرارية تقديم الخدمات الاجتماعية، وتقديم الدعم للآباء وضمان الحماية والحفاظ على التماسك الاجتماعي. ويأتي في طليعة هذا العمل الاستمرار في تقديم الدعم للأسر والمعلمين والطلاب للوصول إلى الموارد والأدوات ذات الصلة للاستمرار في التعلم في ظل إغلاق المدارس.

. موارد التعليم خلال جائحة كوفيد-19

. أفغانستان: التعلم عن بعد على النمط الأفغاني

. وقت القراءة في باكستان خلال انتشار فيروس كورونا

وكان واضحاً منذ البداية ما ستخلّفه الجائحة من تأثير كبير على سبل العيش والأمن الغذائي. بعد إجراء تقييمات للمخاطر ووضع خرائط تتعلق بالمجتمعات والأسر المعرضة للخطر، تم تسليم الأغذية والبذور والمواقد ومجموعة من الأدوات للعائلات الأكثر ضعفاً في المناطق النائية، إضافةً إلى التركيز على نحو كبير على خلق وتعزيز القوة الاقتصادية عند المرأة.

. تقديم الدعم لمنطقتي خاتلون وسوغد للتصدي لجائحة كوفيد-19

. حماية دخول المزارعين خلال تفشي وباء كوفيد-19(كورونا) في بيهار، الهند

. مؤسسة الآغا خان تعمل على تطوير المهارات عند الشباب لمساعدة المجتمعات الريفية على الاستجابة لجائحة كوفيد-19

في الوقت نفسه، عملت شركات ناشئة وصغيرة على تلبية الاحتياجات التي يحتاجها السوق نتيجةً لتفشي فيروس كوفيد-19، الأمر الذي تطلّب التوسع في تقديم المساعدات التقنية أو المالية. ركّزت شبكة الآغا خان للتنمية على تشجيع إنشاء المؤسسات، تقديم المساعدات النقدية، وضمان الوصول إلى البنية التحتية الحيوية، مثل الاتصالات السلكية واللاسلكية، التي قد تتأثر بالجائحة.

. شراكة بين "بنك حبيب المحدود" و"برنامج إحساس للمساعدات الطارئة النقدية" لتقديم الفائدة لـ 7.5 مليون شخص في باكستان

. المؤسسات الحرفية النسائية في دلهي والمدعومة من صندوق الآغا خان للثقافة تؤمّن الحماية للمجتمع من خلال إنتاج الكمامات

. المخابر تسرّع من تقديم الخدمات المتعلقة باختبار كوفيد-19 في أفغانستان

. تصميم حلول جديدة لدعم تعلم الأطفال خلال جائحة كوفيد-19

العمل الشامل

تمثلت إحدى المكونات الحاسمة لهذا العمل عبر جميع الركائز في الاستفادة من البيانات لتقديم الاستجابة السريعة لما يحتاجه أفراد المجتمع والتخفيف من مخاوفهم والحفاظ على مهنهم. واعتماداً على علاقاتنا الحالية مع المجتمعات التي نعمل معها ونساهم بتعزيزها، فقد سمح ذلك بالتحقق المتبادل من القيام بتلك الإجراءات، وتحديد الأولويات عند المرضى لمعالجتهم، والاستجابة للضرورات الناشئة. شكّلت هذه البيانات إلى جانب التواصل متعدد الأطراف أمراً بالغ الأهمية في التأكيد على التزام ومشاركة شبكة الآغا خان للتنمية مع الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني في دعم عمليات الاستجابة.

تعمل شبكة الآغا خان للتنمية بشكل وثيق ضمن شراكة مع الجهات الفاعلة في المجتمع المدني حول العالم لتعزيز قدرات العمل الجماعي، وتحسين تقديم الخدمات الأساسية، ورعاية المجتمعات القائمة على القيم، فضلاً عن تعزيز الأعمال الخيرية المحلية، وتعزيز الشفافية والمساءلة المتبادلة. ساهم المجتمع المدني في تقديم وتسريع عمليات الاستجابة. على سبيل المثال، تم وضع خرائط لنقاط الضعف عند الأُسر والمجتمعات في أكثر المناطق الجغرافية التي يصعب الوصول إليها بدقةٍ وسرعةٍ، وعندما تعرّضت الأنظمة الصحية لضعف في الأداء نتيجةً للضغوط عليها، تم تشكيل فرق للاستجابة للحالات الطارئة المجتمعية، والتي كانت قد تلقت تدريبات مستمرة قبل وقت طويل من انتشار الجائحة. ونظراً لتركيز شبكة الآغا خان للتنمية منذ فترة طويلة على تعزيز روابط جديدة بين المجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة والأعمال الخيرية، تمكّنت المجتمعات الأكثر عرضة للخطر من تلبية احتياجاتها من خلال الوصول إلى الموارد الخاصة والحكومية، وهذا يعتبر أمراً بالغ الأهمية في تحقيق التماسك الاجتماعي وحماية الفئات الأكثر ضعفاً.

على مدى الأشهر القليلة الماضية، وخلال مواجهة الجائحة العالمية، ترددت قصص من كافة أرجاء المجتمع العالمي لشبكة الآغا خان للتنمية، وتمحورت حول موضوعات الإيثار وبثّ الأمل، فضلاً عما تتمتع به المجتمعات من المقاومة والمرونة في مواجهة المخاطر. ولتسليط الضوء جيداً على هذه القصص المذهلة، التي يقوم بها الموظفون وشركاء المجتمع، الذين يعملون في طليعة المستجيبين لأزمة كوفيد-19، أطلقنا نشرة متوسطة الحجم بعنوان: "استجابة مؤسسة الآغا خان لجائحة كوفيد-19". وتكشف هذه القصص كيف أدى عمل المجتمع المدني على المدى الطويل، حيث تعمل شبكة الآغا خان للتنمية، إلى تحقيق استجابات أقوى وأسرع وأكثر ابتكاراً من قبل المجتمعات.

. عمال المجتمع - الأبطال المجهولون في المعركة لمواجهة جائحة كوفيد-19

. مؤسسة الآغا خان تطوّر من مهارات الشباب لمساعدة المجتمعات الريفية على الاستجابة لجائحة كوفيد -19

. محاربة الخوف والتضليل باستخدام درّاجة بثلاث عجلات

الجدول الزمني لتقديم الاستجابة

• 23/03/2020 إعلان شبكة الآغا خان للتنمية (التحديث بتاريخ 14/04)

• 25/03/2020 صياغة إطار عمل استجابة شبكة الآغا خان للتنمية لجائحة كوفيد-19

• 26/03/2020 فريق عمل شبكة الآغا خان للتنمية لمواجهة جائحة كوفيد-19

• 30/03/2020 نشرة خاصة بشبكة الآغا خان للتنمية

• 08/04/2020 إطلاق تطبيق "كورونا تشِك" في باكستان

• 15/04/2020 إرشادات شبكة الآغا خان للتنمية حول استخدام الكمامات لمواجهة كوفيد-19

• 15/04/2020 شبكة الآغا خان للتنمية والأسئلة المتداولة حول فيروس كوفيد-19

• 16/04/2020 مؤسسة الآغا خان تقدم الدعم للعائلات لمساعدة الأطفال على التعلم في المنزل خلال تفشي جائحة كوفيد-19

• 05/05/2020 شبكة الآغا خان للتنمية كوفيد-19 ابق في المنزل ومارس عملك منه

• 08/05/2020 مؤسسة الآغا خان للتنمية تقدم نصائح وموارد للمعلمين خلال انتشار وباء كوفيد-19

• 28/05/2020 إطلاق تطبيق "كورونا تشِك" في تنزانيا

• 12/06/2020 مؤسسة الآغا خان تعمل على دعم الصحة العقلية والرفاهية النفسية والاجتماعية خلال تفشي جائحة كوفيد-19