أنت هنا

أنت هنا

الاستجابة لأزمة كوفيد-19

بدأت شبكة الآغا خان للتنمية أنشطتها المتعلقة بالرعاية الصحية عبر تتبع الجائحة منذ أوائل عام 2020، ثم تعاونت مع وزارات الصحة لتطوير خطط التأهب الخاصة بكل بلد أو منطقة لمواجهة فيروس كوفيد-19.

تمثلت الأولوية في تعزيز قدرات التشخيص والرعاية الخاصة بالحكومة وشبكة الآغا خان للتنمية، فضلاً عن توفير مجموعات الاختبار والإمدادات والمواد المطلوبة بشدة. بالإضافة لذلك، تم تشكيل فريق العمل العالمي التابع لشبكة الآغا خان للتنمية بحلول منتصف مارس 2020 وذلك لمواجهة الجائحة من خلال كافة الوكالات ومكتب الإمامة، إلى جانب الاستفادة من التعلم العالمي.

تراوحت استجابة شبكة الآغا خان للتنمية بدءاً من الجهود التي يبذلها العاملون الصحيون في الخطوط الأمامية، والذين يُجرون اختبارات للحالات المشتبه فيها ومعالجة المرضى ذوي الحالات الخفيفة والمتوسطة، وإنشاء مرافق صحية مؤقتة إضافية، فضلاً عن زيادة القدرة على علاج الحالات الشديدة والحرجة، وتقديم الاستشارات للسلطات الوطنية فيما يتعلق باستعدادها لتقديم الاستجابات.

اعتمد فريق العمل العالمي التابع لشبكة الآغا خان للتنمية على ثلاث ركائز في عمله لمواجهة جائحة كوفيد-19: إبطاء وتوقف العدوى، منع تفشي المرض، تأخير وكبح الانتشار (منع حدوث زيادة في نسبة الانتشار)، فضلاً عن توفير الرعاية المثلى لجميع المرضى، ولا سيّما للمرضى المصابين بأمراض شديدة وخطيرة، والتقليل من نسبة تأثير الجائحة على المجتمعات والفئات الضعيفة وعلى تقديم الخدمات الاجتماعية والأنشطة الاقتصادية.