أنت هنا

أنت هنا

شراكة بين شبكة الآغا خان للتنمية وصاحب السمو الملكي الأمير وليام في إطلاق جائزة "إيرث شوت" المرموقة

• سيتم منح خمسة جوائز بقيمة مليون جنيه إسترليني سنوياً على مدار السنوات العشر القادمة، بهدف الوصول إلى ما لا يقل عن 50 حلّاً لأهم المشكلات البيئية في العالم بحلول عام 2030.

• تم الإعلان عن خمسة أهداف لجائزة "إيرث شوت" لحماية الأرض، وهي من ضمن الأهداف العالمية لإصلاح وإنقاذ كوكبنا بحلول عام 2030، وذلك ضمن سلسلة جديدة من الأفلام القصيرة.

• سيتم فتح باب الترشيحات في الأول من نوفمبر 2020، إضافةً إلى إقامة فعاليات حفل سنوي عالمي لتوزيع الجوائز، والتي ستُعقد كل عام في مدينة مختلفة، بدءاً من لندن في خريف 2021.

لندن، المملكة المتحدة، 8 أكتوبر 2020- تتعاون شبكة الآغا خان للتنمية من خلال شراكة مع صاحب السمو الملكي الأمير وليام، دوق كامبريدج لإطلاق جائزة "إيرث شوت"، والتي تهدف لإيجاد حلول جديدة للأزمات التي تواجه البيئة، وتحسين مستويات المعيشة، ولا سيّما المجتمعات الأكثر عرضة للمخاطر جراء التغيّرات المناخية. ويتمثل الهدف في تحفيز إجراء تغييرات في المجال البيئي مع تقديم المساعدة في إصلاح وإنقاذ كوكب الأرض على مدى السنوات العشر القادمة. تُعد شبكة الآغا خان للتنمية شريكاً مؤسساً في التحالف العالمي.

مستوحاةٌ من الخطاب التاريخي الذي ألقاه الرئيس جون كينيدي، واستعرض فيه مبادرة "مون شوت"، والتي تتمثل في هبوط الإنسان على سطح القمر، الأمر الذي وحّد ملايين الأشخاص حول تحقيق هذا الهدف المنظّم، وكانت الباعث وراء تطوير التكنولوجيا الجديدة في الستينيات، تتمحور جائزة "إيرث شوت" حول خمسة أهداف لحماية كوكب الأرض، وهي أهداف بسيطة ولكنها طموحة تصبُّ في مصلحة الكوكب، والتي إذا ما تم تحقيقها بحلول عام 2030، ستساهم في تحسين نوعية الحياة للجميع.

الأهداف الخمسة لجائزة "إيرث شوت" التي تم الكشف عنها اليوم هي:

• حماية واستعادة الطبيعة

• تنظيف الهواء

• إحياء وإنعاش المحيطات

• بناء عالمٍ خالٍ من النفايات

• إصلاح ومعالجة التغيّرات المناخية

إلى ذلك، قال الأمير رحيم، الابن الأكبر لسمو الآغا خان، ورئيس لجنة البيئة والمناخ التابعة لشبكة الآغا خان للتنمية: "تفخر شبكة الآغا خان للتنمية لكونها الشريك المؤسس لجائزة "إيرث شوت"، وتتمثل مسؤوليتنا جميعاً في أن نكون رعاةً صالحين لهذا الكوكب. ففي هذه اللحظة الحرجة، يتوجب علينا جميعاً الاهتمام والاستثمار في الحلول التي من شأنها إصلاح وإنقاذ كوكبنا قبل فوات الأوان".

وأضاف: "تعمل شبكة الآغا خان للتنمية منذ أكثر من قرن في آسيا وإفريقيا لتحسين نوعية حياة المجتمعات من خلال الاهتمام بالتعليم وتقديم الرعاية الصحية، وسبل العيش والبنية التحتية، وبمؤسسات المجتمع المدني على المدى الطويل. تعتبر الأعمال التي قمنا بها، وما حققناه من تقدمٍ على مدى عقود هي جميعها رهنٌ بتحقيق التوازن: التدهور البيئي والتغيّرات الحاصلة في المناخ ستقضي على هذه المكاسب تماماً ما لم نتصرف الآن بقناعةٍ وبشكلٍ عاجلٍ".

وتابع الأمير رحيم قائلاً: "وللقيام بدورها، فإن شبكة الآغا خان للتنمية لديها هدفٌ واضحٌ يتمثل في التخلص نهائياً من انبعاثات غاز ثاني أُكسيد الكربون في عملياتها الخاصة، وهي ستعمل على حشد وكالاتها للتخفيف من آثار التغيّرات الحاصلة في المناخ، ومساعدة المجتمعات الضعيفة على التكيّف. وإننا متحمسون للشراكة مع جائزة "إيرث شوت" التي ستحدد خلال العقد القادم خمسين حلاً تُسهم في إمكانية الحفاظ على كوكبنا صالحاً للسكن والعيش. ومن خلال العمل معاً، يمكننا ويجب علينا تقديم المساعدة في ضمان مستقبل الحياة على الأرض".

يمكن منح الجوائز لمجموعة واسعة من الأفراد أو الفرق أو الأعمال المشتركة، فضلاً عن إمكانية منحها للعلماء، والناشطين، والاقتصاديين، والمشاريع المجتمعية، والقادة، والحكومات، والبنوك، والشركات، والمدن، والدول، حيث يمكن لأي شخص تقديم حلول عملية تسهم في تحقيق مساهمة كبيرة في إنجاز أهداف جائزة "إيرث شوت".

سنوياً بدءاً من عام 2021 وحتى عام 2030، سيقوم الأمير وليام إلى جانب مجلس جائزة "إيرث شوت"، والتي ستغطي ست قارات، بمنح الجائزة لخمسة فائزين، جائزة لكل هدف من الأهداف الخمسة. أصبح السير ديفيد أتينبورو أول عضو في مجلس جائزة "إيرث شوت" الشهر الماضي، وقد تحدث مع مجموعة من القادة حول العالم في مجالات البيئة، والأعمال الخيرية، والنشاطات التجارية، والرياضة، والترفيه والتسلية.

إضافةً إلى مجلس الجائزة والشركاء المؤسسين، ستلقى جائزة "إيرث شوت" الدعم من التحالف العالمي المسؤول عنها، وهو عبارة عن شبكة من المنظمات من جميع أنحاء العالم، والتي يجمعها ما تطمح لتحقيقه الجائزة من خلال إنقاذ الأرض، وتغطي هذه الشبكة كل ركن من أركان الكرة الأرضية وتشمل:

•  الشركاء المؤسسون للتحالف العالمي، وهم مجموعة من المنظمات الخيرية والمؤسسات الرائدة في العالم الذين سيعملون معنا لتحقيق ما تطمح إليه الجائزة، فضلاً عن إجراء دراسةٍ لحجمها ومدى وصولها من خلال أهداف التمويل والشراكة المشتركة. ومن بين أول الشركاء المؤسسين للتحالف العالمي شبكة الآغا خان للتنمية، ومؤسسة بول ألين، ومؤسسة مارك أند لين بينيوف، ومنظمة بلومبيرغ للأعمال الخيرية، وشركة موانئ دبي العالمية بالشراكة مع معرض دبي إكسبو 2020، ومؤسسة جاك ما، إضافةً إلى أن الإعلان عن الأسماء الأخرى سيتم خلال الأشهر المقبلة.

شركاء التحالف العالمي، والمنظمات البيئية والتنمية المستدامة غير الهادفة للربح لجلب الخبرة والوصول العالمي، والتي ستقوم بعملها كمنظمات تقدم الترشيحات سنوياً. يشمل شركاء التحالف العالمي المنتدى الاقتصادي العالمي، والصندوق العالمي للطبيعة، وحركة الحزام الأخضر، ومنظمة السلام الأخضر، ومنظمة الحفظ الدولية.

أعضاء التحالف العالمي، وهم من أكبر الشركات والعلامات التجارية في العالم وأكثرها نفوذاً، حيث سيقدمون الدعم لتحقيق مضمون وأهداف جائزة "إيرث شوت"، فضلاً عن قيامهم بتنفيذ تغييرات طموحة في أعمالهم، والتسريع في تقديم حلول تسهم في تحقيق الهدف من الجائزة، وسيتم الإعلان عن أعضاء التحالف العالمي في الوقت المناسب.

سيتم فتح باب الترشيحات في الأول من نوفمبر 2020، مع توجيه الدعوة لأكثر من 100 شريك مرشح من جميع أنحاء العالم لتقديم ترشيحات هؤلاء الأفراد، والمجتمعات، والشركات، والمنظمات، الذين يمكن أن يفوزوا بجائزة "إيرث شوت". سيشمل المرشحون منظمات ومؤسسات التحالف العالمي، إضافةً إلى المؤسسات الأكاديمية وغير الهادفة للربح من جميع أنحاء العالم الذين تم اختيارهم لما يمتلكون من خبرة وقدرة لتحديد الحلول الأكثر تأثيراً في تحقيق ما تسعى إليه جائزة "إيرث شوت".

تم تصميم عملية الحصول على الجائزة، المكونة من 5 مراحل لاختيار الفائزين، من خلال الشراكة مع مركز التأثير العام ومجموعة من الخبراء الدوليين. سيتم إجراء فحصٍ للترشيحات كجزء من عملية التقييم المستقلة التي تديرها شركة "ديلويت"، شريكتنا المنفّذة. وستدعم لجنة الخبراء المتميزة عملية التحكيم، إضافةً إلى تقديم التوصيات إلى مجلس الجائزة الذي سيختار الفائزين النهائيين.

سيُقام حفل توزيع الجوائز كل عام في مدينة مختلفة من دول العالم بين عامي 2021 و2030، حيث سيتم اختيار الفائزين الخمسة للحصول على الجائزة من بين 15 متأهلاً للتصفيات النهائية، وسيقام حفل توزيع الجوائز الأول في لندن في خريف عام 2021.

بعد الجوائز، سيحصل كل فائز على منصةٍ عالميةٍ، وملف شخصي مرموق، إضافةً لعرض قصصهم على مدار عقدٍ من الزمن مع طموح بأن يتم تبنّي الحلول التي قدموها، فضلاً عن ضرورة تكرارها والتوسّع في تطبيقها على نطاقٍ واسعٍ.

ستدعم الجائزة التي تبلغ قيمتها مليون جنيه إسترليني مشاريع البيئة والمحافظة عليها، والتي تم الاتفاق عليها مع الفائزين. سيُمنح المرشحون أيضاً الذين تم اختيارهم دعماً كبيراً وفرصاً للمساعدة في توسيع نطاق عملهم، بما في ذلك الارتباط بنظام بيئي يضم الأفراد والمنظمات الذين يجمعهم تفكير متشابه.

ملاحظات للمحررين

وسائل التواصل الاجتماعي: @earthshotprize / / @kensingtonroyal  #EarthshotPrize

سيتم إصدار الأفلام الخمسة الخاصة بجائزة "إيرث شوت" ابتداءً من اليوم الساعة السابعة حسب التوقيت الصيفي البريطاني (الخميس 8 أكتوبر) على موقعي فيسبوك ويوتيوب على الرابط التالي: www.earthshotprize.org

للاستفسارات الإعلامية المتعلقة بجائزة "إيرث شوت"، يرجى الاتصال بـ:

إيموجين لونغ

مؤسسة إدلمان

الهاتف: +44 (0)20 3047 2646 

الهاتف المحمول: 44 (0)7967 664113+

البريد الإلكتروني: imogen.long@edelman.com

للاستفسارات الإعلامية الخاصة بشبكة الآغا خان للتنمية، يرجى الاتصال بـ:

كريستوفر ويلتون ستير

مؤسسة الآغا خان في المملكة المتحدة

الهاتف: +44 (0)20 7383 9085

البريد الإلكتروني: info@akdn.org