أيضاً متوفر باللغة

أنت هنا

أنت هنا

  • تقدم مؤسسة التمويل الصغير الأولى في مصر مجموعة متنوعة من الخدمات المالية، لدعم الأنشطة الاقتصادية المدرّة للدخل وتطوير المشاريع متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة.
    AKDN / Jean-Luc Ray
  • يقوم مصطفى مروان محمد بصناعة علب الصدف المرسومة يدوياً في القاهرة، والتي تُباع في محلات وأسواق القاهرة وحولها. في غضون 16 شهراً، قام بسداد قرضين لمؤسسة التمويل الصغير الأولى (2000 جنيه مصري أو 370 دولاراً أمريكياً لكل منهما)، ما ساعد على زيادة الإنتاجية، وزاد صافي دخله نحو أكثر من 65%.
    AKDN / Jean-Luc Ray
  • حصلت سوسن جادو، إحدى عملاء التمويل الصغير من كوم أمبو في أسوان، على قرضها الأول بقيمة 15.000 جنيه مصري لتوسيع أعمالها.
    AKDN / Gary Otte
التمويل الصغير

تهدف مؤسسة التمويل الصغير الأولى في مصر تعزيز التمكين الاقتصادي والشمول المالي في القاهرة وصعيد مصر، وذلك من خلال توفير مجموعة متنوعة من الخدمات المالية وغير المالية لدعم الأنشطة الاقتصادية المدرّة للدخل، إضافةً لتنمية المشاريع المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة.

أنشأت وكالة الآغا خان للتمويل الصغير مؤسسة التمويل الصغير الأولى في مصر عام 2005. ومنذ نشأتها في حي الدرب الأحمر التاريخي في القاهرة، وسعت مؤسسة التمويل الصغير الأولى في مصر خدماتها لتشمل سكان الريف عبر صعيد مصر.

كما تلتزم مؤسسة التمويل الصغير الأولى في مصر بتخفيف حدة الفقر، عبر دعمها الأفراد في الاعتماد على الذات وتحسين نوعية حياتهم.

تُشغّل مؤسسة التمويل الصغير الأولى في مصر حالياً تسعة فروع واثنين من المنافذ في محافظات القاهرة وأسوان وقنا. ويقطن غالبية عملاء المؤسسة في المناطق الريفية ويكسبون أقل من دولار واحد في اليوم، وتشكل النساء نسبة كبيرة بين جميع العملاء.

وتتكون محفظة القروض الخاصة بالمؤسسة، بشكل رئيس، من قروض لأغراض التجارة والتداول، في حين أن التركيز في صعيد مصر على القروض الخاصة بالثروة الحيوانية والصيد، حيث تشكل تلك القروض حوالي 50% من إجمالي محفظة القروض لمؤسسة التمويل الصغير الأولى في مصر.

وإضافةً لتقديم الخدمات إلى أصحاب المشاريع الصغيرة، توسّعت مؤسسة التمويل الصغير الأولى في مصر في السنوات الأخيرة لتشمل تمويل المشاريع متوسطة الحجم لخدمة "الوسط المفقود" برأس المال المتداول، فضلاً عن تمويل الأصول.

ونمت محفظة المشاريع الصغيرة والمتوسطة التابعة لمؤسسة التمويل الصغير الأولى في مصر بشكل مطرد، حتى باتت اليوم تشكل ما يقرب 15% من محفظة استثماراتها المتميزة.

كما تخطط مؤسسة التمويل الصغير الأولى في مصر، وبموجب قانون التمويل الصغير الجديد، تحويل نفسها إلى شركة للائتمانات الصغيرة الهادفة للربح. وكجزء من إستراتيجيتها الجديدة، تخطط مؤسسة التمويل الصغير الأولى في مصر أيضاً للاستفادة من التكنولوجيا والقنوات الرقمية المختلفة لزيادة انتشارها مع تقديم قروض بميزات أكبر وتكاليف أقل عبر شبكتها.