أيضاً متوفر باللغة

أنت هنا

أنت هنا

  • تساعد مؤسسة الآغا خان في البرتغال على تشكيل مجموعات كبار السن لمعالجة شيخوخة السكان ومواصلة تنمية مهارات الأفراد.
    AKDN / Lucas Cuervo Moura
  • تساعد مؤسسة الآغا خان في البرتغال على تشكيل مجموعات كبار السن لمعالجة شيخوخة السكان ومواصلة تنمية مهارات الأفراد.
    AKDN / Lucas Cuervo Moura
  • سيزيد عمر ثلث السكان في البرتغال عن 65 عاماً بحلول عام 2050. وإدراكاً منها لهذه الحقيقة، فقد سعت المؤسسة إلى تعزيز التعرّف على هذه الظاهرة واستيعابها، وذلك لمواجهة التحديات المرتبطة بجودة حياة كبار السن من السكان.
    AKDN / Lucas Cuervo Moura
  • تساعد مؤسسة الآغا خان في البرتغال على تشكيل مجموعات كبار السن لمعالجة شيخوخة السكان ومواصلة تنمية مهارات الأفراد.
    AKDN / Lucas Cuervo Moura
  • كلّفت مؤسسة الآغا خان في البرتغال بإجراء دراسة لدراسة كيفية معالجة قضايا الحياة ومتطلبات السكان المسنين.
    AKF Portugal
كبار السن

تحتل البرتغال المرتبة الثالثة في أوروبا على مستوى كبار السن. وإدراكاً منها لهذه الحقيقة، فقد سعت المؤسسة إلى تعزيز التعرّف على هذه الظاهرة واستيعابها، وأضافت موضوع كبار السن في عام 2015، حيث تقوم الوحدة بتقديم الحلول في لشبونة، وسينترا وأويراس لما يحدّده كبار السن من متطلبات لتحسين جودة حياتهم.

يكمن الهدف في تأمين رفاهية كبار السن عبر دعم شبكات الرعاية الأولية الرسمية وغير الرسمية؛ فضلاً عن زيادة مشاركتهم وتمثيلهم في المجتمع، بما في ذلك عمليات صنع القرار. كما يتم تنفيذ ذلك عبر تقدير كبار السن كمصدر من مصادر المعرفة والخبرة في المجتمع. ويجري حالياً العمل على تطوير منهاجٍ وطني لمقدمي الرعاية الرسميين، حيث يسعى النموذج الكلي والتشاركي لهذا المنهاج إلى تلبية احتياجات كبار السن ومزودي الرعاية المحترفين على حدٍّ سواء.

وسيتم بين عامي 2018 و2020 تنظيم الحلول في وحداتٍ تعليمية مختلطة لدعم التوسّع عبر الشركاء مثل مراكز رعاية كبار السن النهارية الكاثوليكية، ومؤسسة "سانتا كاسا دا ميزيريكورديا" الخيرية في لشبونة، والبلديات ومنظمات المجتمع المدني.

ووصلت مؤسسة الآغا خان إلى 30 ألفاً من كبار السن في عام 2017، وذلك عبر جميع التدخلات التي تقوم بها برامجها.

للمزيد من المعلومات يرجى تحميل صحيفة الحقائق والمعلومات.

التدخلات:

  • المشاركة والتمثيل
    • أنشطة تدعم المشاركة الأكبر والتمثيل الأفضل لكبار السن في حياتهم اليومية، بالتزامن مع تعزيز قدرتهم على صنع القرار.
  • كبار السن كأصل من الأصول
  • الشبكة الرسمية وغير الرسمية – مقدّمو الرعاية