أيضاً متوفر باللغة

أنت هنا

أنت هنا

  • يقوم المهاجر النيبالي شكيب بإدارة متجر للبقالة في منطقةٍ يعيش فيها العديد من كبار السن. وفي الوقت الذي يستفيد كبار السن من خدمات هذا المهاجر، فإنهم يقومون بتعليمه اللغة البرتغالية.
    AKDN / Lucas Cuervo Moura
  • يعمل برنامج دعم المجتمع الحضري التابع لمؤسسة الآغا خان في مدينة تابادا البرتغالية على جمع مجتمعها المتنوع إثنياً حول أنشطة التنمية.
    AKDN / Lucas Cuervo Moura
  • تم إعادة دمج آنا فيليبا في النظام لمدرسي بعد سلسلةٍ من التحديات، وذلك بفضل مساعدة مؤسسة الآغا خان وموظفي الخدمة الاجتماعية في البرتغال.
    AKDN / Lucas Cuervo Moura
  • أجرى الشباب استبياناً بين كبار السن لمعرفة كيفية تحسين حياة المجتمع، حيث تم ذلك بإعانة من برنامج دعم المجتمع الحضري التابع لمؤسسة الآغا خان.
    AKDN / Lucas Cuervo Moura
  • يكمن الهدف الأساسي من برنامج دعم المجتمع الحضري التابع لمؤسسة الآغا خان في تحسين جودة حياة المجموعات المهمّشة في المناطق الحضرية من البرتغال (بما في ذلك الأقليات الثقافية والإثنية).
    AKF Portugal
المجتمع المدني

ساعد برنامج دعم المجتمع الحضري منذ عام 2004 على تحويل الأحياء الحضرية المتعدّدة في لشبونة الكبرى إلى مناطق معيشة أكثر أماناً وترابطاً من الناحية الاجتماعية. ويشهد البرنامج في الوقت الراهن توسعاً باتجاه بورتو. وتجدر الإشارة إلى أن التشبيك مع الشركاء المؤسسيين والمحليين أثناء استطلاع المجتمعات حول تصوراتهم واحتياجاتهم (التشخيص التشاركي) شجّع على المشاركة، ودعم المواهب المحلية وعزّز من الطاقة الإبداعية ضمن المجتمعات للتعامل مع التحديات العالمية والمتطلبات المحلية. ويعتبر التزام البرنامج طويل الأمد لضمان الجودة والاستدامة.

يجري دعم كل هذا العمل بالنماذج والحلول التي تم تصميمها بصورةٍ مشتركة وأفرزت مجموعة مواد مؤسسة الآغا خان الجاهزة للاستخدام والكفيلة ببناء القدرات المحلّية ومنها: منهجية التشخيص التشاركية؛ ونموذج مشاريع الابتكار المجتمعية؛ ودليل شبكات التوظيف؛ وبرنامج جمعيات بناء قدرات المهاجرين (مشروع SIM). ويجري تنفيذ عملية التوسعة الوطنية لجميع برامج شبكة الآغا خان في البرتغال عبر المشاركة الفاعلة مع الحكومة، والبلديات، ومنظمات المجتمع المدني، والجامعات، والقطاع الخاص، وجمعيات الممارسين لتشكيل تحالفات استراتيجية أقوى واستخدام منصات مشتركة داعمة لأساليب التعليم المتداخلة بهدف ضمان تكرار تطبيقها واستدامتها.

ويسعى هذا العمل إلى تعزيز الحوكمة المحلية، وزيادة مرونة الناس وثقتهم بأنفسهم، وخلق فرصٍ أفضل للجميع، وذلك عبر العمل مع الآخرين.

للمزيد من المعلومات، يرجى تحميل الحقائق والمعلومات.

التدخلات:

  • تقوية المنظمات

يمكن تحميل الأدوات (باللغة البرتغالية فقط):

  • منهجية التشخيص التشاركية – يقوم هذا الدليل بتقديم المنهجية التي تسمح بتنمية العمليات التشاركية، وتشجيع التفكير وإشراك الأفراد والمنظمات في عمليات صنع القرار وإنشاء الحلول المحلية.
  • نموذج مشاريع الابتكار المحلية – يهدف نموذج مشاريع الابتكار المحلية إلى حل المشكلات في المجتمعات المحدّدة عبر تحديد الموارد والحلول المحتملة. وتبدأ هذه المشاريع بالحوار مع أبناء المجتمع، والمجموعات غير الرسمية والمنظمات المحلية.
  • برنامج جمعيات بناء قدرات المهاجرين "SIM" – الاستدامة والأثر والتغيير، الذي تم تطويره بالتعاون مع المفوضية العليا للهجرة، يسعى إلى تعزيز عمل جمعيات المهاجرين عبر منهجيةٍ تعليمية مدمجة وتأسيسية تعتمد على إنتاج دروس الفيديو. ويكمن الهدف في خلق تأثير متسلسل على الجمعيات لتأخذ دور الجهات التي تضاعف النتائج.
  • تقوية المنظمات
  • الشباب والمواطنة
  • الهويات والثقافات
  • خدمات الإدماج وأصحاب العمل
    • ميثاق وبصمة التنوع البرتغالي – وهو مبادرة من مبادرات المفوضية الأوروبية ويطمح لتشجيع أصحاب العمل على تطبيق وتطوير السياسات والممارسات الداخلية الرامية إلى تعزيز التنوّع. وتقوم مؤسسة الآغا خان بدعم هذه المبادرة عبر الشراكة مع العديد من الشركاء: http://www.cartadiversidade.pt/. وتم إنشاء مجموعة من الأدوات التي تزوّد المنظمات بالقدرة على التفكير بالنشاطات وتقييمها وإقامتها وتطويرها ودعمها ضمن سياساتها الرامية إلى تعزيز التنوّع والإدماج. للحصول على هذه المجموعة، يرجى التواصل عبر البريد الإلكتروني التالي: akfportugal@akdn.org.

 

akf-portugal-98442_r.jpg


يعمل برنامج دعم المجتمع الحضري التابع لمؤسسة الآغا خان في البرتغال على جمع الناس من مختلف المشارب والأعمار عبر إشراكهم في النشاطات الرامية إلى تحسين المجتمع وتنميته. وبمرور الوقت، تتفتّح العقول ويصبح تشجيع المشاركة أسهل. وحقق هذا البرنامج نجاحاً خاصاً في منطقة تابادا، وهي إحدى أكثر الأبرشيات التي يعمل فيها البرنامج تنوعاً من الناحية الإثنية.